تحتل تركيا المرتبة 157 بين 180 دولة في مؤشر حرية الصحافة لمنظمة مراسلون بلا حدود ، وتلقي أنقرة باللائمة على غولن في محاولة انقلاب فاشلة في عام 2016.
وكانت وزارة الخارجية الألمانية حدثت نصائح السفر إلى تركيا ، محذرة المواطنين الأتراك والألمان على وجه الخصوص من خطر اتهامهم بدعم رجل الدين التركي المنفي ، فتح الله غولن.

قال وزير الخارجية الألماني ، هايكو ماس ، إنه من غير المقبول بالنسبة لتركيا إيقاف الصحفيين عن عملهم، وذلك في أعقاب قرار أنقرة طرد ثلاثة مراسلين ألمان.

وأضاف ماس لصحيفة صدرت أوامر لمراسلها بالمغادرة بحلول نهاية اليوم الأحد أنه بدون صحافة ناقدة لا توجد ديمقراطية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *