قرر الجيش الإسرائيلي عدم السماح للنساء بالخدمة في فيلق المدرعات، على الرغم من مخطط تجريبي ناجح خضع فيه طاقم الدبابات يضم 10 مجندات لدورة تدريبية مكثفة.

وأرجع الجيش الإسرائيلي قراره إلى اعتبارات لها علاقة بعدد المجندين والموارد

وقرر رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، أوليف كوهافي، أن يستثمر الجيش بدلاً من ذلك في دمج النساء في الوحدات المختلطة الموجودة بالفعل.

وقد تم انتقاد هذه الخطوة من قبل الجماعات النسوية.

واتهمت شبكة نساء إسرائيل الجيش بالرضوخ للضغوط الدينية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *