يونيو 14, 2021

الحوار المفتوح

جريدة الكترونية مستقلة

“سيف القدس” و “حارس الأسوار” تزدادان عنفا

استمرار المواجهات الجارية في الأراضي الفلسطينية وقطاع غزة على خلفية أحداث العنف التي تجري في حي الشيخ جراح بالقدس الشرقية واقتحام القوات الإسرائيلية للمسجد الأقصى وقيام الفصائل الفلسطينية في غزة بقصف بلدات إسرائيلية بالصواريخ وقصف إسرائيل أهدافا في غزة بالطائرات.

كيف هو الوضع على الأرض؟

أعلن الجيش الإسرائيلي استدعاء 7000 من جنود الاحتياط في الجيش الإسرائيلي. يأتي ذلك بعد يومين من استدعاء 5000 جندي آخرين بسبب التصعيد على الجبهة الجنوبية.

إطلاق عشرات الصواريخ دفعة واحدة من القطاع نحو المدن الإسرائيلية ويبدو أنها تستهدف تل أبيب وريشون ليتسيون

تفقد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو اليوم بطارية القبة الحديدية المنتشرة في وسط البلاد، كما عقد جلسة لتقييم الموقف في مقر قيادة المنطقة الجنوبية العسكرية بحضور وزير الدفاع ورئيس هيئة الأركان العامة للجيش ورئيس هيئة الأمن القومي وقائد المنطقة الجنوبية العسكرية.

أطلقت حركة حماس اليوم الخميس صاروخا مداه 250 كيلومترا في اتجاه مطار رامون في جنوب إسرائيل، وهو ثاني أكبر مطار في البلاد.

وأعلن أبو عبيدة الناطق باسم كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس.أن هذا يأتي ردا على مقتل عدد من قادتها، ويأتي ذلك بعد إعلان سلطات مطار بن غوريون الخميس تحويل مسار جميع الرحلات من مطار بن غوريون الدولي في تل أبيب إلى مطار رامون في الجنوب، وحتى إشعار آخر.

وقال أبو عبيدة في كلمة بثتها فضائية الأقصى التابعة لحماس إنه “بأمر” من قائد القسام محمد الضيف، “انطلق باتجاه مطار رامون جنوب فلسطين صاروخ عياش الذي يصل مداه إلى 250 كلم.

وخرجت ليل الأربعاء مجموعات يمينية متطرفة إلى الشوارع في جميع أنحاء إسرائيل واشتبكت مع قوات الأمن والفلسطينيين.

وقالت الشرطة إنها ردت على حوادث عنف في عدة بلدات، من بينها اللد، وعكا، وحيفا.

وحسب الانباء الواردة فقد قتل 83 فلسطينيا في غزة على الأقل، منذ الاثنين الفائت، في حين قتل 7 أشخاص في إسرائيل، التي تعرضت، مرة أخرى، لمجموعة من الصواريخ أطلقتها حماس وفصائل فلسطينية مسلحة أخرى.

مواقف دولية

أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن أن لإسرائيل الحق في الدفاع عن نفسها، معبراً بعد محادثة هاتفية مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، عن الأمل في أن تنتهي الاشتباكات العنيفة مع الفلسطينيين قريباً. اما وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكين، قد أعلن أن الولايات المتحدة ستوفد مبعوثا إلى الشرق الأوسط لحض الإسرائيليين والفلسطينيين على “وقف التصعيد”.

اتفق وزيرا خارجية مصر وروسيا خلال اتصال هاتفي على ضرورة وقف إطلاق النار الكامل في الأراضي الفلسطينية “حفاظاً على الأرواح وإفساحاً للمجال للجهود السياسية”.

أما الرئيس التركي رجب طيب أردوغان دعا إسرائيل إلى “الوقف الفوري” لما سماه “الهجمات الحقيرة”، وسط تصاعد العنف بين القوات الإسرائيلية والمسلحين في غزة.

Facebook Comments Box

احدى مؤسسات لجنة الحوار الدولي المفتوح